منزل    التحضيريّة للبسيخومتري    طاقم الإرشاد

طاقم الإرشاد

حقيقة، المرشدون في يوئِيل چِيڤَعْ هم الأفضل والأكثر خبرة في البلاد

في يوئِيل چِيڤَعْ لن تجدوا أبدًا مرشدًا مبتدءًا أو متوسِّطًا في المستوى. نَضُمُّ إلى طاقمنا الإرشادي فقط من هم ذوي خبرة سنين عديدة وكفاءات عالية، والذين برزوا وتميَّزوا في الإرشاد على مدار عدَّة سنين في المعاهد التي علَّموا بها سابقًا.

نهيِّئ لطاقمنا الإرشادي ظروف العمل الأمثل والتي لا تضاهى في أيّ من المعاهد الأخرى، بهدف إتاحة المجال أمامهم لتقديم أفضل المعاملة الشَّخصيَّة والإرشاد المهني للطُّلّاب. العمل في يوئِيل چِيڤَعْ هو بمثابة القِمَّة المهنِيَّة التي يمكن أن يصلها المرشد.

 

 

 

تأهيل مهني ومكثَّف ومتباعة دائمة للمرشدين

نحنُ في يوئِيل چِيڤَعْ لا نرضى إلّا بالأفضل. وجزء من مسيرة نجاحنا المستمرَّة يعود إلى سعينا لتأهيل المردشدين على مدار 6 أشهر مكثّفة على يد طاقم الإرشاد الأكثر خبرةً في البلاد (خبرة تفوق الـ20 سنة في المجال!) ففي هذا التّأهيل نضيف إلى خبرة وكفاءة مرشدينا عِبرًا عديدة نكتسبها من تجربتنا العريقة في مجال البسيخومتري.

علاوةً على هذا، نحن نؤمن بالفائدة المجنيَّة من المتابعة المتبادلة بين المرشدين حيث يقوم المرشدون بمشاهدة بعضهم البعض خلال الدَّورة ويتشاركون المعرفة والتَّجربة والخبرة. هذا عامل أساسي لإستمرار تقدُّم وتطوُّر المرشدين في مدرستنا.

 

مرشدون مُتَمَيِّزون بروح العطاء

مرشدونا يكترثون لأمر طلّابهم، يتحلّون بروح العطاء ويحبّون تقديم المساعدة وهدفهم هو واحد ومشترك، نجاح الطُّلّاب وإحرازهم لأفضل الإنجازات. حبّ وتقدير الطُّلّاب لمرشديهم لا ينبع من فراغ فنرى نسبةً فائقةً من الطُّلّاب الذين يحرصون على متابعة التَّواصل مع مرشديهم حتّى بعد إنتهاء الدّورة، ويلجؤون إليهم واستشارتهم بأمور تتعلّق بالتّعليم الأكاديمي واختيار المهنة المستقبليَّة.

 

 

هل ترغبون في الإنضمام إلى مسيرة النّجاح؟

سجلوا تفاصيلكم الآن وسنتواصل معكم قر

 

يبًا 

  طاقم الإرشاد
 إتَّصل بنا